ثلاثة مراكز للعلاج الإشعاعي في الجنوب خلال العام المقبل
ثلاثة مراكز للعلاج الإشعاعي في الجنوب خلال العام المقبل

ثلاثة مراكز للعلاج الإشعاعي في الجنوب خلال العام المقبل

كشف وزير الصحة، والسكان مختار حسبلاوي، عن إمكانية فتح ثلاثة مراكز للعلاج الإشعاعي خلال العام المقبل بجنوب البلاد، على مستوى ولايات كل من أدرار، الوادي، وبشار، بغية التكفل الحقيقي بالمرضى الذين يعانون من أمراض السرطان على اختلافها، وذلك في ظل الاكتظاظ الكبير الذي يعرفه مركز البليدة باستقباله آلاف المرضى، في حين يتم تحويل مئات المصابين إلى مركزي ولايتي ورقلة وباتنة، متحملين في ذلك متاعب جمة، تتعلق بالجهد والمصاريف.

ومع فتح تلك المراكز وغيرها، من المنتظر التخفيف عن مركز البليدة بشكل كبير، مثلما أوضح الوزير خلال زيارته، الخميس، إلى ولاية عين الدفلى، والذي كشف عن دعم ولاية تيزي وزو قريبا بمركز متخصص جديد على غرار مركزي ولايتي تلمسان، وسيدي بلعباس، اللذين وضعا في الخدمة خلال السنة الجارية، بينما تتولى مصالح دائرته الوزارية تعيين المؤسسات التي من شأنها تدعيم تلك المراكز بالتجهيزات المتطورة الكافية.

من جهة أخرى، ألحّ حسبلاوي على ضرورة دعم المستشفيات بأعوان الأمن عند مداخل ومحيطات المستشفيات لضمان وتيرة المهام المنوطة بكل الموظفين والإطارات والعمال في أحسن الظروف، وتجنب كثير من المشاكل التي تحدث هنا وهناك، والمشادة الكلامية التي تعرفها المصحات بين الوافدين على هذه الأخيرة وبعض الموظفين، ومنهم الإطارات الطبية، وبشكل كبير على مستوى مصالح الاستعجالات الطبية، التي تسجل في أغلب الأحيان تلك الملاسنات.

وإلى ذلك أبدى الوزير موافقته على منح الاعتماد المالي الضروري لاستكمال إنجاز المستشفى الجديد بعاصمة الولاية، وهو المرفق الذي بلغ نسبة 80% من الأشغال، في حين تم استهلاك 1.9 مليار دج، بينما يتطلب الانتهاء منه غلافا يبلغ 2.1 مليار دج، وهو المشروع الذي تبلغ تكلفته الإجمالية 400 مليار سنتيم.

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48
السابق “الوزارة تجهل قائمة المنتجات المصنعة في الجزائر منذ الإستقلال”
التالي الخلاف بين نقابة الصيانة والإدارة يهدد بشلّ حركة الطيران قريبا

شاهد أيضاً

تسمّمات كيميائية قاتلة بسبب نقل المشروبات تحت الشمس

تعرف عملية نقل المشروبات والمياه المعدنية على متن شاحنات لا تتوفر على شروط الحفظ المناسبة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Pin It on Pinterest