“الناير”… احتفالات من عمق المجتمع الجزائري

ان المجتمعات التي تزخر بتقاليدها و عاداتها منذ القدم هي تلك التي تريد بواسطتها خلق اجواء من التلاحم بين كل فئات المجتمع و تزيد ترابط اواسر الاخوة و المحبة في جميع أرجائه. و ما احتفالات “الناير” او الدخول السنة الامازيغية الا دليلا على ذلك فجل الأسر تحضر لهذ المناسبة العميقة بعمق تراث شعب عظيم.
هذا لاحتفال لا يقتصر على جهة معينة بل تجد الكثير يحضر لها و كم جميل ان تكون الاسرة مجتمعة حول مائدة تستعرضأهداف المناسبة التي تعد من نراثنا الخالد و المجيد و الزاخر بالمكتسبات الفكرية و التراثية.
مجتمعنا بحاجة ماسة الى تحديث مثل هذه المناسبات التي اشتاق اليها كل الفضاءات لان في معظمها هي مراكز لترقية الموارد ابلبشرية و زرع العلم و المعرفة و ارساء ثقافة التواصل و الحوار بين كل أفراد المجتمع.
لا بد ان نرحب بكل المناسبات التي توحد الشعب و تزيد في تمسكه و تقاليده التي بدانا نفتقد نوعا ما ابجديات لما قام الكثير فينا بالجوء الى ثقافة الغرب التي لا معنى لها فافقدت شبابنا تماسكه و أبعدته عن اصوله و تقاليده المستمدة من عمق المجتمع.هنيئا للجزائريات و الجزائريين بهذ المناسبة و حفظ الله بلادنا من كل سوء.
بقلم الاستاذ امحمدي بوزينة عبد الله
مكون متعاقد بالمركز الجهوي للتكوين عن بعد بالشلف في تسيير الموارد البشرية

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48
السابق كم يلزمنا من دستور؟
التالي التكوين الكمي بالجامعات والمعاهد … الى أين ؟

شاهد أيضاً

بالصور.. منال حدلي تظهر لأول مرة مع جدها وجدتها — النهار أونلاين

بقلم نادية بن طاهر نشرت الفنانة الجزائرية، منال حدلي، مقطع فيديو جمعها مع جدها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *