"أومزيان" تُثبّت العلم الجزائري فوق قمّة إفريست
"أومزيان" تُثبّت العلم الجزائري فوق قمّة إفريست

“أومزيان” تُثبّت العلم الجزائري فوق قمّة إفريست

تمكّنت الجزائرية إيمان آيت أومزيان من الصعود إلى سقف “إفريست”، أعلى قمّة جبلية في العالم حيث يبلغ ارتفاعها 8848 م.

وأصبحت إيمان آيت أومزيان أوّل إمرأة جزائرية تصعد إلى قمّة “إفريست”، فيما كان مواطنها نذير دندون أوّل رجل جزائري يُحقق هذا الهدف، في الـ 25 من ماي 2008.

وقالت إيمان آيت أومزيان إنها رفعت هذا التحدّي، لِغرض خيري بِالتنسيق مع منظمة “اليونيسف” (منظمة الأمم المتحدة للطفولة). كما جاء في الإذاعة الجزائرية، الثلاثاء. وأشارت إلى أنها واجهت صعوبات جمّة في الصعود إلى قمّة “إفريست”، بِسبب قساوة الطبيعة (الثلوج، الرياح، البرد)، والمسالك الملتوية والوعرة، والإجهاد، وصعوبة التنفّس.

واختتمت تقول إنها تعتزّ بِنيل شرف تثبيت الراية الجزائرية خفّاقة فوق قمّة “إفريست”.

يُشار إلى أن قمّة “إفريست” التي تُلقّب بـ “سقف أو سطح العالم” – تقع في سلسلة جبلية بِقارة آسيا تُسمّى بـ “جبال الهيمالايا”، وتَعْبُرُ الأراضي الصينية والنيبالية. وبِالمقابل ترتفع بوليفيا – في قارة أمريكا الجنوبية – على مستوى سطح البحر إلى درجة يُصعب على “الأجانب” التنفّس، بِسبب نقص الأوكسجين. وغالبا ما ينهزم عمالقة هذه القارة على مستوى المنتخبات والأندية (البرازيل والأرجنتنين مثلا) لمّا يُواجهون نظراءهم من بوليفيا، للسبب المذكور.

المصدر : الشروق الرياضي

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48
السابق السياحة في تيارت ثروة دون استغلال
التالي جديد تأشيرة فرنسا للجزائريين

شاهد أيضاً

فغولي ” يجب أن نكون واقعيين لأننا لم نفعل شيء بعد”

فغولي ” يجب أن نكون واقعيين لأننا لم نفعل شيء بعد”

طالب متوسط ميدان المنتخب الوطني الجزائري سفيان فغولي بوضع الأرجل على الأرض وعدم الإحتفال كثيرا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Pin It on Pinterest